منوعات

نينو شيروتي.. أول الراحلين عن عالم الموضة في 2022 – AVVIO NEWS

شكّل رحيل المصمم الإيطالي نينو شيروتي أول خبر محزن يعرفه عالم الموضة في 2022. فما هي أبرز المحطات في حياة هذا المصمم الذي حمل لقب “فيلسوف الموضة”، وعُرف كأحد الشخصيات الرئيسية التي أطلقت مفهوم الأزياء الرجالية الجاهزة في القرن العشرين؟

توفي شيروتي عن عمر 91 عاماً في أحد المستشفيات الواقعة شمال غربي إيطاليا، حيث أُدخل للخضوع لعملية جراحية في الورك. وسوف يتذكّره عالم الموضة على أنه كان أول من أطلق مفهوم “الكاجوال شيك” في مجال الأزياء الرجالية وابتكر السترة الرجالية غير المتوازية عام 1970. كما عُرف بمقولته الشهيرة في هذا المجال: “أريد للرجال المزيد من الحرية في أناقتهم، والمزيد من الأناقة في حريتهم”. وكان حريصاً دائماً على أن يكون أول من يرتدي تصاميمه التي احتفظ بالعديد منها في مصنع للنسيج كان جده قد أنشأه عام 1881.

المصمم نينو شيروتي خلال افتتاخ بوتيك خاص به في مدينة نيس الفرنسية خلال العام 1985

محطات في مسيرته

كان نينو شيروتي يحلم بأن يكون صحافياً ولذلك بدأ دراسته في مجال الفلسفة. لكنه اضطر لتركها بعد وفاة والده عندما كان في العشرين من عمره ليتفرغ للعمل في معمل النسيج الذي تملكه عائلته. في حقبة الستينيات تعرّف نينو إلى جيورجيو أرماني ووظفه في مشغله كمصمم للأزياء الرجالية، فشكلا ثنائياً ناجحاً ترك بصمات عميقة في عالم الأزياء قبل أن ينفصلا ويتفرغ أرماني لإطلاق دار أزيائه الخاصة عام 1975.

في رثاء شيروتي، قال كارلو كاباسا، رئيس الغرفة الوطنية للأزياء الإيطالية: “كان مبتكرا عظيما، وشخصية ذا رؤية رائدة في إطلاق العديد من المفاهيم التي تحولت إلى حقائق في الموضة الحالية”. أما المصمم جيورجيو أرماني فقال عنه لإحدى الصحف الإيطالية: “كان نينو يتمتع بنظرة ثاقبة، فضول حقيقي، وجرأة على الإقدام”.

من أرشيف شيروتي

افتتح شيروتي أول متجر له في باريس عام 1967 مُطلقاً علامته التجارية الفاخرة على طريق الشهرة العالمية، وهو كان يُردد دائماً: “الملابس تصبح موجودة لحظة ارتدائها، وأنا أود لملابسي أن تبقى نابضة بالحياة”.

فيلسوف الموضة

خلال ثورة 1968 في فرنسا، أحدث نينو شيروتي ثورة خاصة به في مجال الموضة عندما ألبس العارضين والعارضات التصاميم نفسها. ثم أطلق في العام 1970 أول مجموعة نسائية تحمل توقيعه تبعتها مجموعات من العطور، والساعات، والأحذية، والمجوهرات.

على مر السنوات، استحق شيروتي لقب “فيلسوف الموضة” وازدادت شهرته بين النجوم العالميين الذين تهافتوا على ارتداء أزيائه، نذكر منهم: ريتشارد غير، روبرت ريدفورد، وجان بول غوتييه. وقد أصبحت دار أزيائه خلال فترة السبعينيات المصمم الرسمي لفريق فيراري للفورمولا 1.

من مجموعة شيروتي النسائية الخاصة بربيع 1977

ومع مرور الأيام واجه شيروتي مصاعب في مواكبة المنافسة العالمية الشديدة في مجال صناعة الأزياء الفاخرة. وهذا ما اضطره إلى بيع علامة Cerruti1881 لمستثمرين إيطاليين عام 2001 قبل أن تنتقل إلى صندوق استثماري أميركي، ثم إلى مجموعة Trinity الصينية. وبعد البيع، تقاعد شيروتي منهياً مسيرة لامعة في عالم الموضة وانسحب للعيش في مسقط رأسه منطقة بيللا الإيطالية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى