منوعات

على مائدة سحورك وإفطارك في رمضان.. تجنب هذه الأطعمة – AVVIO NEWS

بعد انقضاء ساعات الصيام الطويلة في شهر رمضان المبارك من الضروري أن يتناول الصائم الأطعمة المفيدة الغنية بالفيتامينات والمعادن والسوائل التي فقدها جسمه خلال اليوم.

لذا من الناحية الأخرى هناك أطعمة عليه أن يتجنبها لأن أثرها على صحته سيكون سلبياً، وأدناه بعض منها بحسب موقع okadoc.

الأطعمة المقلية والدهنية

ومن الأمثلة عليها البطاطا المقلية، فعلى الرغم من طعمها اللذيذ، إلا أنها فارغة القيمة الغذائية، ليس هذا فحسب، بل من الممكن أن تزيد من شعورك بالتعب والإرهاق لاحقًا؛ لأنها أخذت مكان الأطعمة الصحي في معدتك.

وجبات سريعة

وجبات سريعة

الطعام الغني بالملح

كذلك، تعد المخللات من أشهر الأمثلة على هذا النوع من الطعام، فالملح من شأنه أن يسبب جفاف الجسم، ويؤثر على قدرته في امتصاص السوائل، مما يؤدي إلى احتباسها داخل الجسم.

ومن الجدير بالذكر أن هناك الكثير من الأطعمة تحتوي على الصوديوم لكننا لا ندرك ذلك، لذا من الضروري قراءة ملصق المعلومات الغذائية قبل شراء أي منتج.
السكريات

ويقصد هنا ليس الحلويات فقط بل كل الأطعمة الغنية بالسكريات، فهي بشكل عام عالية السعرات الحرارية إلا أنها فقيرة القيم الغذائية، وهذه الأطعمة تمد الجسم بالطاقة بشكل سريع لكن لفترة قصيرة، أي أنك ستشعر بالتعب بسرعة كبيرة بعد تناولها.

مصادر الكافيين

كما، يجب التقليل من مشروبات الكافيين ومن أهمها القهوة والشاي والشوكولاتة أيضاً، والسبب وراء ذلك يعود لكون الكافيين مادة مدرة للبول، مما يفقدك السوائل في جسمك ويسرع من شعورك بالعطش لاحقاً، لذلك من الضروري تجنب المشروبات والأطعمة التي تحتوي على الكافيين في وجبة السحور.

الكربوهيدرات البسيطة

كذلك، تعد الكربوهيدرات البسيطة أو المكررة ومنها الخبز الأبيض والمعجنات من الأطعمة التي يفضل تجنبها أو التقليل منها خصوصا في وجبة السحور، لأنها لا تبقى لفترة طويلة في المعدة، فهي لا تحتاج سوى 4 ساعات حتى تستكمل عملية هضمها، الأمر الذي يسبب شعورك بالجوع بسرعة كبيرة خلال ساعات الصيام.

المشروبات الغازية

وينصح أيضاً بالابتعاد عن المشروبات الغازية لأنها تسبب تهيجاً في المعدة وبالأخص إن كانت باردة، ومن الممكن أن يسبب تناول هذه المشروبات عسراً في الهضم أيضاً، وبالتالي ينصح باستبدالها بكوب من الماء بدرجة حرارة الغرفة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى