الاقتصاد العربي والعالمي

شاب يجني آلاف الدولارات من تعدين العملات المشفرة عبر سيارة تسلا – AVVIO NEWS

[ad_1]

استخدم سراج رافال، كل الطرق الممكنة لتعدين العملات المشفرة، عبر سيارته تسلا طراز 3 من إنتاج عام 2018.

كشف لشبكة “CNBC” عن استخدامه لأحد البرامج المجانية لتعدين بيتكوين عبر جهاز أبل ماك ميني إم 1 و5، حيث يقوم بتشغيلها معا باستخدام خوارزميتين، إضافة إلى بطارية السيارة.

وفضلاً عن ذلك، قام أيضاً بتوصيل وحدات إضافية بطاقات رسوميات “GPU” في سيارة تسلا الخاصة به، والتي تستخدم في عملية التعدين بشكل مباشر في البطارية الداخلية لسيارة تسلا، على الرغم من المخاطرة بإلغاء ضمان سيارته، إلا أنه قال إن الأمر يستحق.

وادعى رفال، إنه عند بلوغ سعر إيثر في عام 2021 ذروته، كان يحصل على عائد صافي يصل إلى 800 دولار شهرياً.

من جانبه، علق معدّن للعملة المشفرة بيتكوين، أليخاندرو دي لا توري، إن التعدين من تسلا يشبه تماماً الاتصال بأي مصدر طاقة آخر.

وأضاف المكون الرئيسي هو سعر الكهرباء، و”إذا كان استخدام سيارة كهربائية أرخص، فليكن”، وفقاً لما اطلعت عليه “العربية.نت”.

قبل ذلك بسنوات، قام البلوغر، كريس أليسي، بتعدين العملات المشفرة في عام 2018 بطريقتين مختلفتين، حيث قام بتوصيل جهاز يعرف باسم Bitmain Antminer S9، ببطارية سيارة تسلا بشكل مباشر، وهذا الجهاز مشهور في تعدين بيتكوين، حيث يقوم بحل المعادلات المعقدة اللازمة لاستخراج العملة المشفرة.

كما قام أليسي بإعادة برمجة الكمبيوتر الخاص بسيارة تسلا لتعدين العملات المشفرة.

نشاط غير مشروع مرتبط بالعملات المشفرة (صورة تعبيرية)

نشاط غير مشروع مرتبط بالعملات المشفرة (صورة تعبيرية)

من بين جميع التقنيات التي جربها رافال، قال إن أكثر التقنيات ربحية تتضمن مزيجاً من القرصنة على كمبيوتر تسلا الداخلي، بالإضافة إلى توصيل وحدات معالجة الرسومات مباشرة بالمحرك الكهربائي للسيارة.

من جانبه، أوضح وايت جيبس، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة Compass، المتخصصة في تعدين بيتكوين، إن الأمر يعتمد على السنة التي اشترى فيها سيارته، فبالنسبة إلى أليسي، فقد اشترى سيارته قبل يناير 2017، وبالتالي فإنه تمتع بعرض وقتها يتضمن شحنا فائقا مجانيا وغير محدود طوال عمر سيارته.

ورغم ذلك، فقد كان يلزمه العمل على مدار 60 ساعة للحصول على بيتكوين بقيمة 10 دولارات تقريباً، وهو أمر لا يستحق ذلك العناء.

وأضاف: “لماذا تريد أن تضع هذه الأجهزة على سيارة بقيمة تتراوح بين 40 إلى 100 ألف دولار”.

وعلى الرغم من أنه يتعين على رافال الدفع لشحن سيارته، إلا أنه يرى أن الأمر يستحق، حيث تتكلف شحنة واحدة للسيارة تكفيها للسير مسافة 320 ميلا، نحو 10 إلى 15 دولار، بإجمالي 30 إلى 60 دولاراً شهرياً، وقد حصل على عائد صافي تراوح بين 400 إلى 800 دولار شهرياً خلال العام الماضي من تعدين العملات المشفرة.

كما يرى فرصة عندما يمكن لسيارة تسلا التطور لمرحلة القيادة الذاتية الكاملة، وهو ما يعني إمكانية أن تكون سيارته تاكسي أجرة آلي، أو روبو تاكسي، ما يمكنه من كسب عائد إضافي من تأجير السيارة، فضلاً عن النشاط الثانوي لها في تعدين العملات المشفرة.

والأمر الآخر، أن رافال مشترك في منصة “Midas.Investments”، والتي توفر له عائدا سنويا مضمونا يبلغ 23% على استثماره في تعدين إيثر، فضلاً عن أنه لا يقوم بشراء معدات التعدين إلا بالعملات المشفرة عبر منصة إيباي.

من جانبه، قدّر سومرز، حجم الكهرباء التي يمكن لسيارة تسلا طراز 3 إنتاجه بين 7 إلى 10 هرتز / ثانية، وعند 10 هرتز يمكن جني أكثر من 13 دولارا بقليل كل ساعة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى