منوعات

بالفيديو.. اقتحم مصرفاً بجرافة وسرق الأموال! – AVVIO NEWS

عمّت الفوضى الماتي كبرى مدن كازاخستان على خلفية ارتفاع أسعار الوقود والغاز ما شكل موجة من الغضب والاستياء في الأوساط الشعبية.

واقتحم محتجون البنوك بآلات البناء ونُهبت العديد من المتاجر، وأظهر مقطع مصور تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، جرّافة يقودها أحد المحتجين ويكسر بها بوابة بنك حيث سرق بعض الأموال وهرب.

كذلك، شهدت الماتي فوضى عارمة بين عشية وضحاها مع تدمير المباني الإدارية والمتاجر ثم نهبها من قبل المحتجين.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن النيران أضرمت أيضا في المقر الرئاسي، أكبر مبنى إداري في الماتي ومحطة تلفزيونية.

وكانت التظاهرات اندلعت في اليوم الثاني من يناير، وانطلقت في بادئ الأمر، بسبب غضب من زيادة أسعار الوقود، إلا أن نطاقها اتسع سريعا ليشمل معارضة الرئيس السابق نور سلطان نزارباييف الذي لا يزال يحتفظ بسلطات واسعة في الجمهورية السوفيتية السابقة رغم استقالته عام 2019 بعدما حكم البلاد ما يقرب من ثلاثة عقود، والمطالبة حتى بإسقاط النظام.

تظاهرات ضد الرئيس

ويُنظر إلى نزارباييف، البالغ من العمر 81 عاما، على نطاق واسع باعتباره القوة السياسية الرئيسية في العاصمة نور سلطان، التي سميت تيمنا به.

وكانت صورة كازاخستان كبلد مستقر سياسيا، ساعدت في عهد نزارباييف بجذب استثمارات أجنبية بمئات المليارات من الدولارات في قطاعي النفط والمعادن.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى