الرياضة العربية والعالمية

المغربي سفيان البقالي يتوج بذهبية ثلاثة آلاف متر موانع والقطري معتز برشم يؤكد تفوقه بالوثب العالي – AVVIO NEWS


نشرت في:

انتزع العداء المغربي سفيان البقالي ليل الإثنين الثلاثاء الميدالية الذهبية في سباق 3 آلاف متر موانع في بطولة العالم لألعاب القوى المقامة في مدينة يوجين، بولاية أوريغون (شمال غرب الولايات المتحدة) بزمن 8:25.13 دقائق، متقدما على الإثيوبي لاميشا غيرما (8:26.01 د) والكيني كونسيسلوس كيبروتو حامل لقب الدوحة 2019 (8:27.92 د). بدوره، توج القطري معتز برشم باللقب العالمي في الوثب العالي للمرة الثالثة تواليا، حيث لم يسبق لأي رياضي أن فعلها في المسابقة.

تألق القطري معتز برشم والمغربي سفيان البقالي ليل الإثنين الثلاثاء في النسخة الثامنة عشرة من بطولة العالم لألعاب القوى في مدينة يوجين الأمريكية، بتتويجهما بذهبيتي الوثب العالي وسباق 3 آلاف م موانع تواليا.

نجح برشم (31 عاما)، بطل أولمبياد طوكيو، في تحقيق إنجازه بتخطيه خمسة حواجز متتالية من المحاولة الأولى آخرها 2.37 م، متقدما على الكوري الجنوبي وو سانغهيوك (2.35 م)، فيما عادت البرونزية للأوكراني أندري بروتسنكو الذي منح الميدالية الأولى لبلاده في البطولة.

وتوج باللقب العالمي للمسابقة للمرة الثالثة تواليا، حيث لم يسبق لأي رياضي أن فعلها في الوثب العالي.

“المنافسة كانت صعبة وقوية ولكن تركيزي على نفسي كان عاليا.. وكنت على أتم الاستعداد للقب”

وقال برشم: “الحمدالله هذا إنجاز لم يأت من فراغ، صراحة الأشهر الثمانية الأخيرة كان هناك عمل وجهد كبير جدا كلل بالنجاح”. وأضاف: “المنافسة كانت صعبة وقوية ولكن تركيزي على نفسي كان عاليا ولم أشعر بالضغط وكنت على أتم الاستعداد للقب”.

وبات العداء القطري، صاحب ثاني أفضل رقم في التاريخ (2.43 م) حققه في الخامس من أيلول/سبتمبر 2014 في بلجيكا بفارق سنتيمترين خلف الكوبي خافيير سوتومايور صاحب الرقم القياسي العالمي (2.45 م منذ 27 تموز/يوليو 1993)، ثالث رياضي عربي يحتفظ باللقب ثلاث مرات متتالية.

سبقه إلى هذا الانجاز عداءا سباق 1500 م الجزائري نور الدين مرسلي أعوام 1991 في طوكيو و1993 في شتوتغارت و1995 في غوتبورغ، والمغربي هشام الكروج المتوّج أربع مرات متتالية في أثينا 1997 وإشبيلية 1999 وإدمونتون 2001 وباريس 2003.

البقالي يضع حدا لهيمنة الكينيين

بدوره، وضع سفيان البقالي (26 عاماً) حدا لهيمنة كينية استمرت 15 عاما على سباق 3 آلاف م موانع، بعدما كان فعلها في الألعاب الأولمبية في طوكيو الصيف الماضي عندما أصبح أول عداء غير كيني يتوج باللقب منذ عام 1980.         

وقطع البقالي مسافة السباق بزمن 8:25.13 دقائق متقدما على وصيفه في الألعاب الأولمبية الإثيوبي لاميشا غيرما (8:26.01 د) والكيني كونسيسلوس كيبروتو حامل لقب الدوحة 2019 (8:27.92 د).

وخاض السباق بذكاء كبير وترك المبادرة لكوكبة من ستة عدائين وانتظر الـ200 م الأخيرة لينطلق بسرعة كبيرة، متفوقا على غيرما وصيف بطل النسخة الأخيرة. ونجح البقالي في تحقيق ما فشل فيه في النسختين الأخيرتين، عندما نال الفضية في لندن 2017 والبرونزية في الدوحة 2019.

وقال البقالي “تتويجي اليوم يعود إلى عمل قوي ومتواصل منذ سنين، بعد تتويجي في الألعاب الأولمبية كنت عازما على المجيء إلى يوجين من أجل التتويج باللقب العالمي ونجحت في ذلك”.

فرانس24/ أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى