الاقتصاد العربي والعالمي

إدراج الشركة في “ناسداك” خلال الأسبوع الأول من فبراير – AVVIO NEWS

قال الرئيس التنفيذي في شركة “أنغامي” للتوزيع الرقمي، إيدي مارون، في مقابلة مع “العربية”، اليوم الثلاثاء، إن “أنغامي” ستكون في الأسبوع الأول من شهر فبراير المُقبل أول شركة عربية مدرجة في بورصة ناسداك.

وأضاف أن سوء تقدير الوقت اللازم لانتهاء إجراءات الإدراج واندماج شركة أنغامي مع شركة الشيك على بياض Vistas Media المدرجة في بورصة ناسداك، هو سبب تغير الموعد عن التوقيت المُحدد سابقاً بشأن الإدراج.

وأوضح إيدي مارون، أن الشركة انتهت حالياً من جميع الإجراءات والموافقات اللازمة للإدراج.

تترقب بورصة ناسداك دخول أول شركة تكنولوجية عربية على منصتها العالمية للتداول، حيث من المنتظر إتمام إجراءات الاندماج بين شركتي أنغامي و Vistas Media Acquisition في 25 من يناير 2022، ليصبح اسم أنغامي هو الاسم التجاري الجديد لشركة Vistas Media Acquisition المدرجة حالياً في بورصة ناسداك تحت اسم . VMAC

وكانت الشركتان وقعتا اتفاقية اندماج في مارس الماضي، بعد أن جمّعت شركة Vistas Media Acquisition وهي شركة استحواذات خاصة 100 مليون دولار في العام 2020.

وقال إيدي مارون، إن الاستثمارات الخاصة المؤكد دخولها في “أنغامي” حالياً تزامناً مع الصفقة تبلغ 40 مليون دولار، وبعد التصويت من المستثمرين سيكون لدينا نظرة مبدئية تحدد حجم تلك الاستثمارات التي تتراوح بين 40 إلى 140 مليون دولار.

وأشار إلى دخول مستثمرين كبار في الاستثمار الخاص منهم شركة شعاع وفرانكلين تمبلتون، لافتاً إلى أن المساهمين الحاليين في أنغامي سيكون لديهم الحصة الأكبر في “أنغامي” بعد الاندماج، وسيظلون في الشركة لرؤيتهم النمو المتوقع في الأداء وسعر السهم.

كانت شعاع كابيتال على التزامات من المستثمرين باستثمارات نحو 30 مليون دولار في “أنغامي” ضمن صفقات الـ PIPE، والتي تشير إلى الاستثمارات الخاصة التي تتم في نطاق الـSpac بسعر يقل عن سعر أسهمها في السوق.

وفي سياق متصل، قال الرئيس التنفيذي في شركة “أنغامي” للتوزيع الرقمي، إن “أنغامي” منصة موسيقية رقمية، وخطتها المستقبلية أن تكون رقمية تدمج العالم الواقعي، لأن الدمج بين العالمين الرقمي والواقعي سيكون له مردود ونمو.

وأشار إلى شراكة “أنغامي” مع “سوني ميوزيك” ثاني أكبر مكتبة موسيقى في العالم منذ أسابيع لإطلاق فنانين من المنطقة إلى العالم، مع تركيزها مستقبلاً على زيادة الإنتاج.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى