الاقتصاد العربي والعالمي

“آيفون 14” من آبل.. كيف تعمل ميزة الاتصال عبر الأقمار الصناعية في الهاتف الجديد؟ – AVVIO NEWS


نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– أعلنت آبل عن ميزة اتصال للطوارئ عبر الأقمار الصناعية تسمى SOS في حدث إطلاق أيفون 14. تهدف هذه الأداة لمساعدة الأشخاص الذين يستخدمون هواتف الشركة من الجيل التالي للتواصل عندما لا تعمل خدمتهم الخلوية، وهي عملية قالت الشركة أنها استغرقت سنوات لجعلها حقيقة واقعة.

قالت الشركة إنها صممت وصنعت تقنية محددة في أجهزة أيفون 14 حتى تتمكن من الاتصال بالأقمار الصناعية حتى عندما لا تكون بالقرب من برج أرضي. ومن المتوقع أن تبدأ الخدمة في نوفمبر/تشرين الثاني في الولايات المتحدة وكندا. سيبدأ بيع أيفون 14 المسبق يوم الجمعة ويبدأ السعر من 799 دولارًا، حسبما أعلنت شركة آبل يوم الأربعاء في حدثها السنوي.

وقالت الشركة إنه على عكس الأبراج الخلوية الثابتة، تقع أقمار الاتصالات على ارتفاع مئات الأميال فوق الأرض، وتطير بسرعة تزيد عن 15000 ميل في الساعة. للاتصال بهذه الأقمار الصناعية، يجب أن تكون بالخارج مع رؤية واضحة للسماء. وعرض النطاق الترددي محدود للغاية، حتى إرسال رسالة نصية يمثل تحديًا تقنيًا. عادةً ما تكون الطريقة الوحيدة للاستفادة من مثل هذه الشبكة هي باستخدام جهاز باهظ الثمن يستخدم هوائيًا خارجيًا ضخمًا.

وأضافت: “كنا نعلم أن هذا النهج لن ينجح مع أيفون، لذلك اخترعنا طريقة أخرى.”

سيحتوي أيفون 14 على أنتين هوائي مدمج مطلوب للتواصل مع الأقمار الصناعية ولن يبدو مثل هواتف الأقمار الصناعية الضخمة في السنوات الماضية.

سيأتي الهاتف مزودًا ببرنامج يُظهر للمستخدمين إلى أين يوجهون هواتفهم من أجل الارتباط بقمر صناعي عندما لا تتوفر خيارات خدمة أخرى. بمجرد الاتصال، ستتمكن الهواتف من إرسال واستقبال المعلومات للحصول على مساعدة الطوارئ، وفقًا لما ذكرته آشلي ويليامز المتخصصة في الأقمار الصناعية في آبل، والتي تحدثت خلال الحدث.

وقالت الشركة إن الخدمة ستعمل من أجل الاتصال القائم على النص، ويمكن استخدامها للتواصل مع مراكز الطوارئ التي تقبل المكالمات الصوتية فقط لأن آبل أنشأت “مراكز تعقب” لتمرير النص.

من الممكن استخدام الأداة في المواقف غير الطارئة أيضًا، مثل عندما يكون المستخدم خارجًا في نزهة طويلة ويريد إبقاء أسرته على اطلاع دائم بمكان وجوده.

سيتم تقديم الخدمة مجانًا لمدة عامين عند شراء أيفون 14، وفقًا لنائب رئيس التسويق في آبل أيفون كايان درنس. ولم تكشف الشركة عن تكلفة الخدمة بعد ذلك.

وقال بن وود، كبير المحللين في CCS Insight، أن إضافة خدمة الأقمار الصناعية إلى أجهزة أيفون الجديدة “يجب أن تهيمن على العناوين الرئيسية.”

واضاف وود: “لا ينبغي الاستهانة بالاستثمار لإضافة قدرة قمر صناعي. فمن المحتمل أن آبل قد استغرقت سنوات لوضع كل قطع اللغز في مكانها بما في ذلك اتفاقية تجارية مع مزود الأقمار الصناعية غلوبال ستار وإنشاء البنية التحتية اللازمة لتمرير الرسائل إلى الطوارئ.”

أكدت غلوبال ستار في ملف مالي أنها المقاول لهذا المشروع. لم تستجب آبل على الفور لطلب بريد إلكتروني للحصول على معلومات إضافية.

تأتي هذه الأخبار بعد أن أعلنت T-Mobile عن خطط مماثلة “للقضاء على المناطق الميتة” باستخدام أقمار Starlink الجديدة من SpaceX. لقد تم تسويقها كخطوة لتوفير خدمة إنترنت عالية السرعة كاملة عبر المناطق الميتة. من غير المتوقع طرح هذه الخدمة قبل نهاية العام المقبل، على الرغم من أن T-Mobile قالت إنه بمجرد إصدارها، يجب أن تعمل مع الهواتف الحالية للعملاء.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى